نشاطات

مهرجان “محاصيل” بكتارا يستقطب جماهير غفيرة

السبت ٠٧ يناير ٢٠١٧ -
qna_Mahasil_Katara_05012017
-

يستقطب مهرجان “محاصيل” الذي تنظمه المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) بالتعاون مع وزارة البلدية والبيئة ومشاركة عدد من المزارع القطرية وأصحاب المناحل وشركات المنتجات الغذائية والدواجن الوطنية، جماهير غفيرة من مختلف فئات المجتمع.
وقد تميز اليوم الثالث للمهرجان، بتواجد دبلوماسي مكثف، وزيارات مدرسية متميزة، بالإضافة الى توافد الآلاف من زوار “كتارا” من العائلات القطرية والأسر المقيمة، ليشهدوا فعاليات المهرجان الذي يعكس اهتمام “كتارا” الكبير بقطاع الزراعة ودعمها القوي للمزارع القطرية، بالإضافة إلى شراء أنواع من الدواجن والطيور والعسل الطبيعي والأزهار والتمور، علاوة على الوجبات الشعبية القطرية.
والمدارس والمؤسسات التعليمية في الدولة التي زارت المهرجان (المدرسة الباكستانية العالمية، المدرسة اللبنانية، غرين بارك، اقرأ الانجليزية للبنات، مدرسة الحكمة الدولية  فرع ازغوى، مدرسة لويلاه العالمية، المدرسة الهندية) وقد فاق عدد الطلبة خلال يومين1100 طالب، وذلك بهدف تعريف الطلاب على المحاصيل الزراعية القطرية وما تنتجه المزارع القطرية من خضراوات وثمار وفاكهة.
وتعرف الطلاب خلال زيارتهم للمهرجان على معلومات مفصلة عن القطاع الزراعي والثروة النباتية ومدى أهميتها في المنطقة، وأبدى الكثير من الكادر التدريسي والطلاب سروره بما تعرف عليه من مزروعات ومحاصيل تزخر بها البيئة القطرية الزراعية، بالإضافة إلى الاطلاع على ما يرتبط بهذا القطاع من إنتاج اللحوم والبيض والحليب ومشتقاته مثل صناعة الألبان والأجبان والزبدة والقشدة، مشيرين إلى أن مهرجان “محاصيل” يقدم فرصة نادرة وثمينة من خلال ربط المناهج التعليمية والكتب الدراسية بالحياة الزراعية والواقع العملي.
ونجح ركن الزهور والورود في خطف الأضواء لاحتوائه على زهور مختلفة ومتنوعة مثل القطف الشهيرة، والزنبق، والاقحوان، جربيرا، وخزام البحر، ودوار الشمس، غلاديلاس، النرجس، وفم السمكة، وقد شهد هذا الركن إقبالاً كبيراً من قبل الجمهور، الذي أشاد بتنظيم المهرجان وبأنه يوفر فرصة طيبة للمواطنين والمقيمين للتعرف على أنواع محبوبة ومتميزة من الزهور والورود ونباتات الزينة المنزلية التي تتم زراعتها في المزارع القطرية، مثمنين مبادرة “كتارا” وجهودها المخلصة في دعم المنتجات القطرية الطازجة من المزارع، مشيرين إلى أن هذا المهرجان نجح في تلبية رغبات واحتياجات الجمهور من الخضراوات والفاكهة والمنتجات والمعروضات الزراعية والغذائية، بالإضافة إلى ما يتم عرضه في هذا المهرجان من أصناف العسل الطبيعي الفائق الجودة، واللحوم الطازجة.
كما استطاعت التمور القطرية وأصناف العسل الطبيعي المستخلص من السدر أن تفرض نفسها في المهرجان، لجودتها ونوعيتها الفاخرة والمتميزة، وقد شهد جناح بيع التمور القطرية، إقبالا كبيرا من الزوار الذين حرصوا على اقتناء أنواع معروفة من هذه التمور التي تشتهر بها مزارع النخيل، والشهيرة بتنوع أصنافها وجودتها وحلاوة مذاقها وكثرة منافعها، مثل (المبروم، الخلاص، عجوة، صفرق، صقعي)، وقد أبدى الكثير من الزوار والمتسوقين ثقتهم بالمنتجات القطرية من التمور وقدرتها على المنافسة وكسب ثقة المستهلكين بكافة فئاتهم، بالإضافة إلى اقتناء أصناف من العسل الطبيعي، كعسل السدر الشهير بكافة درجاته وأنواعه.
يشار إلى أن مهرجان “محاصيل” سيتواصل حتى السابع من يناير الجاري بين الساعة الثامنة صباحا والتاسعة مساء، وسيمتد حتى نهاية إبريل القادم في أيام العطل الرسمية بين الساعة الثامنة صباحا والسادسة مساء.
قنا

أخبار مشابهة